خبر / مقالة

التربية: ورشة عمل ثانية لقطاع التعليم في الجمهورية العربية السورية

خلال افتتاح الورشة الثانية للفرق الفنية لقطاع التعليم في الجمهورية العربية السورية أوضح مدير التخطيط والتعاون الدولي عبد الكريم الخضر أهميه هذه الورشة التي تأتي متابعة لما تم اقتراحه خلال الورشة الأولى التي عقدت بتاريخ 29/5/2019،  حيث تم تشكيل الفرق الفنية ونقاط الاتصال لكل من محاور / الإتاحة والوصول - جودة التعليم –  التعليم في حالة الطوارئ – الإدارة والتمويل/ بالتنسيق مع مديري الإدارة المركزية، وتم تشكيل فريق عمل بالإضافة إلى نقطة الاتصال في كل مديرية من المديريات للعمل ضمن فريق تحليل الواقع الراهن،  وتحديد نقاط الضعف والقوة،  ووضع شجرة المشاكل للمعالجة والوصول إلى تحقيق الأهداف العامة لكل مديرية من المديريات، وبالتالي تحديد خطة عمل وزارة التربية للأعوام 2020-2022 مع رؤية مستقبلية لخطة عمل الوزارة إلى عام 2030

وتم تشكيل نقاط اتصال في كل مديرية تربية ليتم العمل من خلال ورش عمل ، والاستفادة من الخبرات الموجودة في الوزارة والخبراء من منظمة اليونسكو .

وستعقد ورشات عمل مستقبلية في كل مرحلة من مراحل العمل لتحقيق الهدف العام من الخطة الانتقالية للوزارة .

يذكر أن مؤشرات محور الوصول تتضمن مؤشر الالتحاق،  ونسب التسرب ومعدل التكافؤ

( الإناث إلى للذكور )، ونسبة التسجيل ، والإكمال (الوصول للصف الخامس - التاسع )، في حين يتضمن محور الجودة مؤشرات البنية التحتية ، وكفاءة الأطر التدريسية، والمناهج التربوية كما يتضمن محور الإدارة  والتمويل مؤشر إدارة المعلم،  وفئة المعلم،  والتوظيف والتوزيع إلى المدارس،  وتناقص وغياب المعلمين،  وتأهيل وتدريب المعلمين، والاتساق في توزيع المعلمين،  ومعدل الطلاب إلى المعلم وحصة المعلمين المؤهلين، وتحليل النتائج المتصلة بنظم المعلومات التربوية،  والإدارة التربوية (التوجيه وآليات الإشراف الأخرى)، والاتجاهات الحديثة في الإنفاق على التعليم ، والاتجاهات العالمية في الإنفاق الحكومي على التعليم، وترشيد النفقات وتحفيز المعلم وفقا للأداء .